الرئيسية الام و الهزة الأرضية

الام و الهزة الأرضية

الام والهزة الأرضية


بعدما اختتمت الزلزال الشرسة أسرع رجال التخليص من قوات الأمن والجيش لتخليص الناس الذين وقعوا ضحية لأثار الهزة الأرضية، وبينما كان رجال التخليص يبحثون عن ناجين وجد رجال التخليص امرأة شابة ميتة وقد كانت المرأة الميتة تتخذ وضعا غريبا فقد كانت كأنها ساجدة، وقد كان جسم المرأة الميتة مسحوقا بشكل ملحوظ فقد تهشمت رأسها وظهرها.

ولما بلغ رجال التخليص لها بعدما أزالوا أكوام الأنقاض المتكدس عليها بخرط القتاد تبين لرجال التخليص أن المرأة الميتة كانت تحمي ابنها الصغير الضئيل الذي يصل من السن 3 أشهر، أنقذ رجال التخليص الرضيع الذي كان ملفوفا بطانية.

وقد كان الرضيع نائما تحليل الطبيب الرضيع وتبين أنه سليم معافى، ووجد الطبيب في بطانية الرضيع تليفون محمول ولما فتحه الطبيب وجد الأم تركت برقية تقول فيها أنا ضحيت بحياتي من أجلك يا صغيري، أنا أحبك يا ولدي تذكر ذلك ولا تنسى ذلك بأي حال من الأحوال.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.