الرئيسية أخلاق سيدنا أبو بكر الصديق

أخلاق سيدنا أبو بكر الصديق

أخلاق سيدنا أبو بكر الصديق


كان سيدنا أبو بكر الصديق يحلب الغنم لفتيات المدينة، وعندما تولي الخلافة، صرحت البنات أنه لن يرجع ليحلب الغنم مجددا بعدما بات خليفة ، ولكنه إستمر علي معاونته ولم يتحول يوماً نتيجة لـ منصبة أو خلافتة، وقد كان رضي الله سبحانه وتعالى عنه وأرضاة يذهب إلى امرأة عجوز فقيرة تسكن كوخا صغيراً ليساعدها ويقضي حاجاتها وينظف كوخها ويعتبر لها الأكل .

وقبل حرب الروم خرج أبو بكر رضي الله سبحانه وتعالى عنه ليودع قوات مسلحة المسلمين يقاد من قبل أسامة بن زيد رضي الله سبحانه وتعالى عنه، وقد كان أسامة زمانها راكباً وخليفة المسلمين أبو بكر يسير خلفة، فإستحي أسامة وصرح له : يا خليفة رسول الله :لتركبن أو لأنزلن، فقال له أبو بكر : والله لا أركبن ولا تنزلن، وما علي أن أغبر قدمي ساعة فى طريق الله .. فأين حكام العرب هذه اللحظة من عظمة خلفاء رسولنا الكريم صلي الله علية وسلم وأين نحن من أخلاق الإسلام .

يتم التشغيل بواسطة Blogger.